بيان حزب الوطن حول أداء بعثة الأمم المتحدة لدعم ليبيا

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله،،،
إن الحزب وفي إطار متابعته المستمرة للدور الذي تقوم به بعثة الأمم المتحدة لدعم ليبيا، حيث كان على تواصل مستمر معها وتجاوب معها تجاوباً تاماً في كافة المراحل التي مرت بها بلادنا خلال المراحل الماضية، وذلك حرصاً منه على نجاح دور البعثة في ليبيا وتأكيداً عملياً على قبول الحزب لمبدأ الحوار والمشاركة السياسية والتعاون مع كافة الأطراف الوطنية والدولية الساعية والداعمة لاستقرار ليبيا، في هذا السياق يؤكد الحزب على ما يلي:

أولاً: نقدر عالياً دور وتواجد الأمم المتحدة الفعال طيلة فترة التحرير والفترة الانتقالية التي صاحبها استقرار نسبي بالبلاد، حيث جرت انتخابات المؤتمر الوطني العام، والانتخابات البلدية وانتخابات هيئة صياغة مشروع الدستور.
ثانياً: نقدر الدور الذي رعته الأمم المتحدة من أجل جمع الليبيين في حوار محدود، وذلك في فترة تولي السيد طارق متري مهام رئاسة البعثة، وحين وصلت جلسات الحوار إلى أفق مسدود، تمت المطالبة بضرورة إقامة حوار بوجود ضامنين دوليين لرعاية أي اتفاق يتم التوصل إليه، وتجاوبت البعثة واتخذت الخطوات العملية الجادة من أجل إقامة حوار وطني شامل وبرعاية دولية، لكن وللأسف تم إفشال تلك المحاولة من أطراف بعينها، ولم يتخذ المجتمع الدولي والبعثة موقفاً صريحاً من الأطراف التي أفشلت تلك الجهود.
ثالثاً: إن سكوت المجتمع الدولي والبعثة عن الأعمال الإجرامية التي يقودها المجرم حفتر في شرق البلاد وغربها، فاقم الأوضاع في ليبيا كلها، وأوصل البلاد إلى مرحلة حرجة، رغم الوعود المتكررة بأنه سيتم اتخاذ موقف صارم من حفتر وقواته.
رابعاً: إن تدخل دول بعينها في الشأن الليبي، والدعم المادي والمعنوي لأطراف النزاع، فاقم الأوضاع وهدد حيادية ونزاهة بعثة الدعم.
خامساً: ننتقد بشدة موقف البعثة من القضاء الليبي، ونرى أن تجاهل البعثة لحكم الدائرة الدستورية بالمحكمة العليا فيما يتعلق بحل البرلمان، أمر غير مبرر.
سادساً: نحذر البعثة بأنه في حال استمرارها في هذا النهج، قد لن تجد القبول والرضا والتعاون من أطراف ليبية عديدة، حيث أن حجم الاحتقان ضد البعثة بالشارع الليبي وصل حداً لن يسمح لأي سياسي أن يتواصل أو يتعاون معها،احتراماً وتقديراً لهذا الرأي المبرر في الكثير من جوانبه.
بهذا نتوجه للبعثة المحترمة بضرورة إعادة تقييم دورها وأدائها ومواقفها، ونعبر عن استيائنا الشديد من موقفها من جرائم حفتر المستمرة، وقصفه اليومي لأحياء ومطارات المدن الليبية والتي من آخرها قصف مطار معيتيقة الدولي بطرابلس.
حفظ الله ليبيا حرة أبية
حزب الوطن
صدر في طرابلس 27 – 11 – 2014